ميسي يقتل أحلام مانشستر سيتي ويقود برشلونة لدور الثمانية بأبطال أوروبا

«2014-03-12 »

«عدد مرات القراءة :651»

ميسي يقتل أحلام مانشستر سيتي ويقود برشلونة لدور الثمانية بأبطال أوروبا


بعد مواجهة مثيرة وممتعة ، حقق فريق برشلونة الأسباني فوزاً مستحقاً على حساب ضيفه مانشستر سيتي الإنجليزي بهدفين مقابل هدف في اللقاء الذي أقيم مساء الأربعاء على ملعب "كامب نو" في إياب دور الستة عشر لبطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.

برشلونة تأهل لدور الثمانية للبطولة بعد فوزه ذهاباً في إنجلترا بهدفين نظيفين ثم تأكيد التفوق في كامب نو عن طريق هدفي الأرجنتيني ليونيل ميسي في الدقيقة 67 والبرازيلي داني ألفيس في الدقيقة 90 وسجل الهدف الوحيد لسيتي مدافعه البلجيكي فيسنت كومباني في الدقيقة 88 من عمر اللقاء الذي شهد حالة طرد من نصيب بابلو زاباليتا لاعب مانشستر سيتي في الدقيقة 78.

الطوفان الهجومي كان شعار البداية الرائعة من جانب لاعبي مانشستر سيتي في ظل سيطرة وسط الملعب بقيادة الإيفواري يايا توريه ولكن البداية الهجومية والمساحات في دفاعات الفريقين تبشر بمباراة على مستوى رائع.

اللقاء تميز بالإيقاع السريع ، وطالب جمهور برشلونة بضربة جزاء بعد أن أبعد كومباني الكرة بعد إلتحام مع النجم ميسي ولكن الحكم اعتبر اللعبة اندفاع بدني ليس أكثر ، وتوالت أحداث اللقاء في ظل تبادل السيطرة من الفريقين وإن كانت الخشونة أبرز ظواهر الشوط الأول للمباراة فحصل فيرناندينيو وكولاروف وزاباليتا على البطاقات الصفراء من مانشستر سيتي وكانت الإلتحامات عنيفة مع لاعبي برشلونة في ظل رغبة لاعبي سيتي في التعويض.

فرص سيتي تبدو الأقرب فكانت هناك ضربة رأس من جانب ليسكوت ومحاولة آخرى عن طريق دافيد سيلفا لم تكلل بالنجاح وسط اختفاء للمهاجم الأرجنتيني سيرجيو أجويرو هداف سيتي الذي لم يقدم شيئاً يذكر ليغادر ملعب اللقاء لصالح البوسني دزيكو لتنشيط الهجوم مع بداية الشوط الثاني.

سيتي افتتح الشوط الثاني بتمريرات متبادلة بالجملة دون جدوى فالسيطرة السلبية من جانب الفريق الإنجليزي لا تسمن ولا تغني من جوع.

ميسي كاد أن يكسر حاجز الصمت ويسجل هدف التقدم في الدقيقة 50 بانطلاقة رائعة من الجانب الأيمن واخترق منطقة الجزاء ليسدد ببراعة ولكن القائم الأيسر وقف بالمرصاد للساحر الأرجنتيني.

فالديس حارس برشلونة تصدى لضربة رأس رائعة من جانب دزيكو ولكن حامي العرين الكاتالوني تألق وأبعد الكرة في لقطة متميزة.

الحكم أثار الجدل من جديد بعد أن رفض احتساب ضربة جزاء لصالح دافيد سيلفا لاعب وسط سيتي بعد عرقلته من جانب إنييستا على خط منطقة الجزاء.

سيتي أصبح أفضل وأكثر سرعة بتحركات لاعبي الوسط النشيطة وخاصة يايا توريه وسيلفا ونصري ولكن سرعان ما نجح برشلونة في فرض أسلوبه واحتواء انتفاضة السيتزن في الشوط الثاني.

ميسي الخطير يقود هجمات برشلونة ببراعة وإنييستا يبدع بتمريرات بكعب القدم ، والسيطرة تنتقل للفريق الكاتالوني بشكل تام قبل أن ينجح الساحر الأرجنتيني في قتل طموحات الضيوف بهدف رائع في الدقيقة 67 مستغلاً هفوة المدافع ليسكوت الذي أخطأ في إبعاد الكرة ليتسلم الكرة ويكلل مجهوده بهدف رائع.

محاولات يائسة من سيتي للحاق بالمباراة ، تغييران دفعة واحدة في دقيقتين بنزول نيجريدو ونافاس بدلاً من نصري وسيلفا ولكن السيطرة الكاتالونية لا توحي أن سيتي سيعود للمباراة.

لقطة تحكيمية آخرى مثيرة للجدل بعد أن سقط دزيكو في منطقة الجزاء بعد إلتحام مع بيكيه رفض الحكم احتسابها ضربة جزاء لصالح سيتي مما أثار حفيظة بابلو زاباليتا الذي اعترض بشكل كبير على الحكم ليحصل على الإنذار الثاني ويغادر الملعب قبل النهاية بحوالي 12 دقيقة.

مارتينيو مدرب برشلونة حاول إراحة نجومه مع نهاية المباراة بخروج نيمار ونزول أليكسيس ثم سحب فابريجاس بعد لحظات من فرصة قريبة للغاية على مرمى سيتي لصالح سيرجي روبيرتو.

سيتي سجل هدف حفظ ماء الوجه في الدقيقة 88 عن طريق مدافعه كومباني في لقطة أثارت جدلاً تحكيمياً في ظل وجود شبهة للتسلل في وضعية المدافع البلجيكي.

داني ألفيس رفض أن يخرج سيتي متعادلاً وسجل هدف الفوز في الدقيقة 90 بعد متابعة لتسديدة إنييستا ليودعها المرمى ببراعة وينهي المباراة بتفوق كاتالوني.



0